GuidePedia

0
تبدأ مباراة طنطا والزمالك  بتكشيف الانياب لفريق طنطا ولاكن يقف لاعبي طنطا في التسلل وايضا يقوم لاعبي الزمالك بمهجمة مرمى طنطا اكثر من مره ولاكن غير موفقه

ويحصل الاعب محمد جابر لاعب فريق طنطا على ركلة جزاء  في الدقيقه 21 ويتقدم الاعب محمد اسعد للعب ركلة الجزاء ولاكن الشناوي حارس مرمى الزماللك يتألق ويتصدى لركلة الجزاء ويصدها وسط صياح وتشجيع من جماهير الزمالك ويضغط نادي الزمالك على طنطا بعد صد ركلة الجزاء .
ويسقط احد لاعبي طنطا ويطالب لاعبي طنطا باحتساب خطأ لاكن الحكم لم يحتسب اي اشيئ واشار باستمرار اللعب ويظل لاعب طنطا على الارض ولم يخرج  لاعبي الزماللك الكره وتخرج الكره الى ضربه ركنيه لصالح نادي الزمالك وتلعب على القائم ويبدو ان بها خطوره ولاكن تمر بسلام على مرمى طنطا.
وفي الدقيقه 39 مع ضربه ركنيه لصالح نادي الزمالك ترتد الكره اكثر من مره مع محاولات من لاعبي الزمالك بادخال الكره داخل الشباك ولاكن دفاع نادي طنطا يتصدى للكره بكل بساله  لينتهي مصيرها لصالح نادي طنطا بعد سقوط حارس المرمى على الارض .
وتتوالى هجمات الزمالك  على طنطا مع تسديده من باسم مرسي ولاكن تألق حارس المرمى منعها من الدخول الى الشباك .
وتوشك المباراه على نهايتها ويحتسب الحكم خمس دقائق وقت بدل ضائع  وتبقى محاولات الزمالك في خطف هدف التقدم والخرج بالتقدم في الشوط الاول مستمره .

ويطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الاول بالتعادل السلبي بين الفريقين.
ومع بدايات الشوط الثاني يضغط نادي الزمالك على نادي طنطا ويحرز هدف التقدم ولاكن الفرحه لا تستمر طويلا ويحتسب الحكم ركلة جزاء ثانيه لنادي طنطا ويقوم بتسديدها اللاعب محمد جابر ويضعها في منتصف المرمى لتخدع الشناوي اللذي تحرك جهة اليمين ويحرز نادي طنطا هدف التعديل والتعادل.
وتتوالى هجمات الزمالك ولاكن يصمد دفاع نادي طنطا ولاكن هل يبقى دفاع طنطا بهذا الصمود ويخرج بنقطه يحصل عليها من الزمالك ام ان للزمالك رأي اخر .
كانت الدقائق الاخيره في صالح نادي طنطا حيث الاستحواذ على الكره والوصول الى مرمى الشناوي اكثر من مره ولاكن يفتقد لاعبي طنطا الخبره الكافيه لحسم المباراه وتبقى النتيجه كما هي بالتعادل الايجابي الى ان يطلق الحكم صافرة نهاية الشوط الثاني والمباراه ليحصل كلا من الفريقين نقطه واحده ربما لا تكفي الزمالك الا انها غاليه جدا لطنطا.

إرسال تعليق

 
Top